أيها اللبيين ارقصوا وغنوا وافرحوا بيوم الخميس الابيض وسقوط الصنم
      اليوم هو يوم تاريخي يوم سقوط الطاغية المستبد والكافر معمر القذافي الذي لايشك بكفره عاقل حرف القرآن وسب الصحابة وأنكر السنة والحمد لله سقط على أيدي المجاهدين الأبطال الذين لبوا نداء الإسلام ورفعوا رايات الجهاد وقالوا الله أكبر فبعد فضل الله لم يسقط القذافي إلا بسواعد المجاهد الملتحين وعلى رأسهم البطل بالحاج القائد العسكري للثوار وبقية المجاهدين الذين شاهدناهم على القنوات يصلون ويعون الله خوفا وطمعا بالنصر وفرحت حين شاهدتهم اليوم وهم يرقصون الدحة رقصة الحرب الشهيرة  على شاشة الجزيرة لذا أيها الليبيين ارقصوا وافرحوا وغنوا وانبسطوا فقد زال ليل الطغيان والمتبقي عليكم الطلب بهدوء من حلف الناتو الرحيل وإن لم يفعلوا فافعلوا بهم مافعلتم بالقذافي وكتائبه فالله معكم  



  الف مبروك مقتل القذافي




 



ألف ألف ألف ألف..........ألف ألف ألف ألف
ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف
ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف
ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف
ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف
ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف
ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف
ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف
ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف ألف
ألف ألف ألف ألف ألف ألف
ألف ألف ألف ألف ألف
ألف ألف ألف ألف
ألف ألف ألف

ألف ألف

مبروووووووووووووووك