انت غير مسجل لدينا حاليا للاشتراك اضغط هنا ! اسم المستخدم :

كلمة المرور :

◘◘ ما حجبه الله كان أعظم !‬‬ ◘◘
الموضوع حاصل على تقييم : 0 نجوم طباعة ارسل لصديق
◘◘ ما حجبه الله كان أعظم !‬‬ ◘◘  
بتاريخ : الاحد, 8/7/2012 الساعة 03:25 صباحا
بنت الرجال
عضو
الدولة : السعوديه
المشاركات : 125

قصة وعبرة ...

خرج رجل ٌ في سفر مع ابنه إلى مدينه تبعد
عنهم قرابة يومين وكان معهما حماراً
وضعا عليه الأمتعه وكان الرجل يردد دائما قول :
ما حجبه الله كان أعظم !‬‬

وبينما هما يسيران كسرت ساق الحمارفي منتصف الطريق
فقال الرجل ː
ما حجبه الله عنا كان أعظم !‬‬

فأخذ كل منهما متاعه على ظهره
وتابعا السير ...
بعد مدة تعثرالرجل بحجر أصاب رجله
فأصبح يجر رجله جراً
فقال ː
ماحجبه الله عنا كان أعظم !‬‬
فقام الإبن وحمل متاعه ومتاع أبيه على ظهره . .
وانطلقا يكملان مسيرهما

وفي الطريق لدغت الإبن أفعى فوقع على الأرض
وهو يتألم ...

فقال الرجل
ما حجبه الله عنا كان أعظم !‬‬

وهنا غضب الإبن
وقال لأبيه ː
أهناك ماهو أعظم مما أصابنا ؟‬‬؟؟؟
وعندما شُفي الإبن
أكملا سيرهما
فوصلا إلى المدينة
فإذا بها قد أزيلت
عن بكرة أبيها
بسبب زلزال أبادها بمن فيها..
فنظر الرجل لإبنه
وقال له ː أنظر يا بني
لو لم يُصبنا ما أصابنا في رحلتنا . .
لكناوصلنا في ذلك اليوم
ولأصابنا ماهو أعظم وكنا مع من هلك في هذه المدينة !!!!‬‬

ليكن هذا منهجاً لحياتنا اليومية
لكي تستريح القلوب من القلق والتوتر!

نعلم أن ما أصابنا من حزن وهم يمكن أن يكون خيراً لنا

فلنعش الحياة بـكل أمل مهما كثرت الصعاب

فما حجبه الله عنّـا كان أعظم ...سبحان الله

تَعَلمتْ أَنْ اَلنّقَاشْ مَعْ اَلجَاهلْ حُمقُ مِنيْ لِأَننيْ أُدركْ عَقْليَتهْ فَكَيفَ لِيْ أَنْ أُنَاقِشَةْ وَأَنا أَعْلَمْ يَقِينا بِمَاذاَ سَيردْ عَليْ
 


تقييم الموضوع

( 1 )    الكاتب : رسم
  بتاريخ : الاتنين, 16/7/2012 الساعة 09:08 مساء
أهلاً وسهلاً ببنت الرجال :) جزاتس الله خير و نعم بالله سبحانه ما يصرف عنا إلا هو أعلم منا ,,
 

( 2 )    الكاتب : بنت الرجال
  بتاريخ : الاحد, 28/6/2015 الساعة 02:37 مساء
حياك الله رسم
تَعَلمتْ أَنْ اَلنّقَاشْ مَعْ اَلجَاهلْ حُمقُ مِنيْ لِأَننيْ أُدركْ عَقْليَتهْ فَكَيفَ لِيْ أَنْ أُنَاقِشَةْ وَأَنا أَعْلَمْ يَقِينا بِمَاذاَ سَيردْ عَليْ
 

( 3 )    الكاتب : بنت الرجال
  بتاريخ : الاحد, 28/6/2015 الساعة 02:39 مساء
حياك الله حتي وسم
تَعَلمتْ أَنْ اَلنّقَاشْ مَعْ اَلجَاهلْ حُمقُ مِنيْ لِأَننيْ أُدركْ عَقْليَتهْ فَكَيفَ لِيْ أَنْ أُنَاقِشَةْ وَأَنا أَعْلَمْ يَقِينا بِمَاذاَ سَيردْ عَليْ
 

( 4 )    الكاتب : جليس المشراق
  بتاريخ : الثلاثاء, 22/9/2015 الساعة 11:42 صباحا
يحفظ الله اخت لي عقيتها
فبارك الله بها وغفر لها كامل ذنوبها صغيرها وكبيره
غير انني أطلب عفوها وصفحها
يحفظك الله
اعلمي ايتها الفاضله
ان ما اصابك لم يكن ليخطئك ، وأن ما اخطأك لم يكن ليصيبك ، ولو ان لك مثل احد ذهباً انفقتيه في سبيل الله ماقبله منك حتى تؤمنين بالقدر ، وتعلمي ان ما اصابك لم يكن ليخطئك وأن ما اخطأك لم يكن ليصيبك ، وان متي على غير ذلك دخلتي النار

شرح الحديث
فإن الحديث المشار إليه رواه الإمام أحمد و أبو داود وغيرهما عن ابن الديلمي 
قال
أتيت أُبيّ بن كعب فقلت له وقع في نفسي شيء من القدر فحدثني بشيء لعل الله أن يذهبه من قلبي 
فقال 
لو أن الله عذب أهل سماواته وأهل أرضه لعذبهم وهو غير ظالم لهم ، ولو رحمهم كانت رحمته خيرا لهم من أعمالهم ، ولو أنفقت مثل أحد ذهبا في سبيل الله ما قبله الله منك حتى تؤمن بالقدر، وتعلم أن ما أصابك لم يكن ليخطئك ، وأن ما أخطاك لم يكن ليصيبك ، ولو مت على غير هذا لدخلت النار
قال
 ثم أتيت عبد الله بن مسعود فقال مثل ذلك ، قال ثم أتيت حذيفة بن اليمان فقال مثل ذلك
 قال
ثم أتيت زيد بن ثابت فحدثني عن النبي صلى الله عليه وسلم مثل ذلك ( صححه الألباني ) 
ومعنى جملة ( ما أصابك...) أي ما حصل لك من الخير والنعم ، أو الشر والنقم وما قدره الله تعالى لك أو عليك ، لم يكن ليجاوزك إلى غيرك ، وما قدر أنه لا يصيبك فإنه لن يصيبك أبدا 
وجاء في عون المعبود شرح سنن أبي داود
( ما أصابك ) من النعمة والبلية أو الطاعة والمعصية مما قدره الله لك أو عليك ( لم يكن ليخطئك ) أي يجاوزك ( وأن ما أخطأك ) أي من الخير والشر ( لم يكن ليصيبك )
والحديث في وجوب الإيمان بالقدر، وفيه حديث الوليد بن عبادة بن الصامت 
قال
دخلت على عبادة وهو مريض أتخايل فيه الموت
فقلت
يا أبتاه أوصني واجتهد لي ، فقال أجلسوني 
قال
يا بني إنك لن تطعم طعم الإيمان ولن تبلغ حق حقيقة العلم بالله تبارك وتعالى حتى تؤمن بالقدر خيره وشره
 قلت
يا أبتاه فكيف لي أن أعلم ما خير القدر وشره
قال
تعلم أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك وما أصابك لم يكن ليخطئك ، يا بني إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم 
يقول
إن أول ما خلق الله تبارك وتعالى القلم ثم قال اكتب فجرى في تلك الساعة بما هو كائن إلى يوم القيامة ، يا بني إن مت ولست على ذلك دخلت النار
صححه الأناؤوط 

اتمنى ان اكون اضفيت الى موضوعك مايزيده ثراء
حفظك الله ورعاك


نتيجة بحث الصور عن انتبه

 المبدع هو من يناقش الأفكار 
 والمتوسط هو من يناقش الأاحداث 
 واما الفاشل فهو من يناقش الأشخاص 
  
لست مضطرا لشرح ما اردته من موضوعي او مشاركتي ... من فهم مرادي فبها ونعم ، ومن يعجز عن فهم ما اردته فانا هنا لست مدرسه
إذا خاب ضنك بالرفيق الموالي -- مالك مشاريه على باقي الناس
قل الحق ولوعلى نفسك --- قل الحق ولو كان مراَ
shadi


( 5 )    الكاتب : بنت الرجال
  بتاريخ : الثلاثاء, 13/10/2015 الساعة 02:08 مساء
حياك الله اخي جليس المشراق ولا تزال يا أخي شمس تنثر على مواضيعنا المزيد من الإشراق
تَعَلمتْ أَنْ اَلنّقَاشْ مَعْ اَلجَاهلْ حُمقُ مِنيْ لِأَننيْ أُدركْ عَقْليَتهْ فَكَيفَ لِيْ أَنْ أُنَاقِشَةْ وَأَنا أَعْلَمْ يَقِينا بِمَاذاَ سَيردْ عَليْ
 

( 6 )    الكاتب : د/عبدالله
  بتاريخ : الاربعاء, 14/10/2015 الساعة 08:35 مساء
الهدف من القصة جميل جدا , فبارك الله فيك 
اكتب احيانا ما لا اريد قوله ..!



مواضيع مشابهه :

الرسائل أو المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في الشبكة الإسلامية العربية الحرة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للشبكة الإسلامية العربية الحرة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط

تفعيل العضوية البحث عن الموقع اتصل بنا
جميع الحقوق محفوظة للشبكة الاسلامية العربية الحرة