انت غير مسجل لدينا حاليا للاشتراك اضغط هنا ! اسم المستخدم :

كلمة المرور :

حان الوقت لإنشاء وزارة طوارئ معنية بإدارة الكوارث بالسعودية
الموضوع حاصل على تقييم : 0 نجوم طباعة ارسل لصديق
حان الوقت لإنشاء وزارة طوارئ معنية بإدارة الكوارث بالسعودية   
بتاريخ : الاحد, 1/5/2011 الساعة 08:43 صباحا
شهاليل
عضو
الدولة : أرض لله
المشاركات : 19999

موسم الغبار فصل ضائع بين الفصول الأربعه

هل حان الوقت لإعلان إنشاء وزارة طوارئ بيئيه بالمملكة

غبار وتراب ثم مطر يعقبة غبار أخر وعواصف أخرى ثم صحو إلى غائمة ورطوبه

التغيرات المناخيه داخل بلادنا الحبيبه السعودية لم تحرك المختصين لمعرفة أسبابها من ثوران براكين العيص بالمدينة المنوره إلى كوارث السيول المتدفقه في جده والرياض وبيشه وغيرهم .

إلى عواصف التراب والغبار المحملة بالأشعاعات  والتي أصبحت شبة يوميه إلى تشققات وخسوفات الأراضي والتكهف ونزول سطح المواقع وتدفق المياة في الأبار المهجورة  ونضوب العيون وإرتفاع في درجات الحرارة وإنخافض درجات البرود ونزول الثلج في الصحاري والجبال .

مد وجزر وثورات طبيعيه وبشريه تحيط بنا .

الدفاع المدني ومصلحة الأرصاد لم ينجح أحد .

لاتحذيرات مسبقه ولا حتى مشاريع طوارئ تنفذ في حالات الكوارث البيئيه والمناخيه ولاقناة فضائيه معنيه بهذه الأمر .

ومنها أشعر بالحاجة الملحة لإنشاء وزارة طوارئ وطنيه لإدارة الأزمات والكوارث البيئيه والمناخيه وإصدار جرس التحذيرات وسرعه التدخل ومعالجة ماقد يقع مع إصدار التشريعات التي تمنع الذهاب إلى أماكن العمل والمدارس ومزاولة العمل في درجة الحرارة المرتفعه .

في تراثنا روائع لابد أن نعود لها: صحيح البخاري، فتح الباري، مقدمة ابن خلدون،  ديوان المتنبي، مقامات الحريري، كل كتب ابن تيمية.

( وَإِذَا سَمِعُوا اللَّغْوَ أَعْرَضُوا عَنْهُ وَقَالُوا لَنَا أَعْمَالُنَا وَلَكُمْ أَعْمَالُكُمْ سَلَامٌ عَلَيْكُمْ لَا نَبْتَغِي الْجَاهِلِينَ  


 



تقييم الموضوع

( 1 )    الكاتب : الصخر المرجاني
  بتاريخ : الاحد, 1/5/2011 الساعة 07:32 مساء

إنشاء وزارة طوارئ

فكرة ذكيه ولكن لو فشلت هذه الوزارة في القيام بواجابتها ماذا سوف نقول عنها .

مشكلتنا أننا لاننظر إلى المستقبل البعيد

خطة خمسيه فقط وليست خمسينيه !

 
اللَّهُمَّ أحسن عاقبتنا في الأمور كلها وأجرنا من خزي الدنيا وعذاب الآخرة 

أني لأعرف آية ما قرأها أحد قط فسأل الله شيئا إلا أعطاه إياه ، قوله تعالى : 
قل اللهم فاطر السماوات والأرض عالم الغيب والشهادة أنت تحكم بين عبادك في ما كانوا فيه يختلفون  

الْحَمْدُ لِلَّهِ عَدَدَ مَا خَلَقَ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ مِلْءَ مَا خَلَقَ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ عَدَدَ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ عَدَدَ مَا أَحْصَى كِتَابُهُ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ مِلْءَ مَا أَحْصَى كِتَابُهُ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ عَدَدَ كُلِّ شَيْءٍ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ مِلْءَ كُلِّ شَيْءٍ، وَتُسَبِّحُ اللَّهَ مِثْلَهُنَّ"،  :"تُعَلِّمُهُنَّ عَقِبَكَ مِنْ بَعْدَكَ".





الرسائل أو المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في الشبكة الإسلامية العربية الحرة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للشبكة الإسلامية العربية الحرة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط

تفعيل العضوية البحث عن الموقع اتصل بنا
جميع الحقوق محفوظة للشبكة الاسلامية العربية الحرة