انت غير مسجل لدينا حاليا للاشتراك اضغط هنا ! اسم المستخدم :

كلمة المرور :

جامعة نيويورك تطلب من تلامذتها إعداد مخطط "إرهابي"
الموضوع حاصل على تقييم : 0 نجوم طباعة ارسل لصديق
جامعة نيويورك تطلب من تلامذتها إعداد مخطط "إرهابي"   
بتاريخ : الثلاثاء, 30/10/2012 الساعة 02:05 مساء
عبدالله بن سعد
عضو
الدولة : أرض ربي الواسعة
المشاركات : 70

العربية.نت

أمر غريب واجهه طلاب جامعة نيويورك في الولايات المتحدة، عندما سألتهم المحققة الجنائية السابقة في سلاح البحرية الأمريكية ماري هيلين ماراس عن إعداد مخطط مفصّل كامل لهجوم "إرهابي" افتراضي.

 


وفي حين أثار طلب المحققة حفيظة البعض، لاسيما أن عدداً من عناصر شرطة نيويورك الغاضبين اعتبروا الموضوع برمته إساءة للضباط ورجال الشرطة الذين سقطوا في اعتداء الحادي عشر من سبتمبر/أيلول 2001. أوضحت ماراس أن "الهدف هو تدريب الطلاب وإعدادهم لوظائف في مجال الاستخبارات والشرطة ومكافحة الإرهاب".

 
المحققة الجنائية السابقة ماري هيلين ماراس
المحققة الجنائية السابقة ماري هيلين ماراس


وأفادت صحيفة "نيويورك بوست" الأمريكية في عددها الصادر أمس الاثنين بأن ماراس طلبت من المشاركين في صف "الإرهاب العابر للحدود"، كتابة ما بين 10 و15 صفحة "يصفون فيها مخططاً لهجوم إرهابي افتراضي وما سيحصل بعد الهجوم". 

وأشارت إلى أن الهجوم الافتراضي يجب أن يستعرض أهداف المجموعة "الإرهابية"، وقدراتها.

 

 


كما طلبت منهم أن يفكّروا مثل الإرهابي، من أجل تصوّر تفاصيل المخطط، وسبل تنفيذه، وعدد المشاركين فيه، وطرق تمويله، فضلاً عن رد فعل الحكومة والمؤسسات الرسمية.

لكن يبدو أن هذه "الحصة" التعليمية عن الإرهاب لم تمر مرور الكرام، بل أثارت غضب شرطة نيويورك، فوصفها العديد من العناصر بالسخيفة، وبأنها تمهيد لتخريج إرهابيين بدل مكافحين للإرهاب. أما المحققة فتعجبت متسائلة: "لماذا لم تخبرني عناصر شرطة نيويورك بالأمر مباشرة، والعديد منهم يشاركون ويحضرون صفي".

إلا أن شرطة نيويورك امتنعت عن التعليق أو إصدار أي بيان رسمي.



تقييم الموضوع




الرسائل أو المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في الشبكة الإسلامية العربية الحرة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للشبكة الإسلامية العربية الحرة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط

تفعيل العضوية البحث عن الموقع اتصل بنا
جميع الحقوق محفوظة للشبكة الاسلامية العربية الحرة