انت غير مسجل لدينا حاليا للاشتراك اضغط هنا ! اسم المستخدم :

كلمة المرور :

'اتصالات' الإماراتية ترفع الحظر عن سكايب
الموضوع حاصل على تقييم : 0 نجوم طباعة ارسل لصديق
'اتصالات' الإماراتية ترفع الحظر عن سكايب  
بتاريخ : الاتنين, 8/4/2013 الساعة 09:21 مساء
برعم الوردة
عضو
الدولة : السعودية
المشاركات : 868

:)

 

أبوظبي - رفعت شركة "اتصالات" الإماراتية الحظر عن موقع "سكايب" الشهير الذي يتيح إجراء المحادثات الصوتية والمرئية عن طريق الإنترنت مجاناً، بعد سنوات من منعه في البلاد.

وقالت الشركة وتصريح لصحيفة "الاتحاد" الإماراتية "في هذه المرحلة يستطيع عملاء 'اتصالات' في الدولة الدخول لموقع سكايب على الإنترنت".

وقال مستخدمون إن الموقع بات خارج نطاق الحظر اعتباراً من الجمعة الماضية.

ورغم الحظر الذي كان مفروضاً، إلا أن عدة مستخدمين أكدوا أنهم دأبوا على استخدام "سكايب" منذ إطلاقه، باستخدام تطبيقات تساعد على تجاوز الحظر المفروض.

لكن الخدمة متاحة فقط للمحادثات الصوتية والمرئية من تطبيق إلى آخر، ولا تزال محظورة لدى محاولة إجراء اتصال على هاتف ثابت أو متحرك، والتي تعتبر خدمة مدفوعة.

وزادت المطالبات برفع الحظر عن موقع "سكايب" بعد أن أوقفت شركة "مايكروسوفت" العالمية نظام تبادل الرسائل الإلكترونية الفورية "إم إس إن ماسنجر" في 15 مارس الماضي، ليحل مكانه نظام الاتصالات الهاتفية الإلكترونية "سكايب" الذي اشترته عام 2011.

ومع انقضاء المهلة التي منحتها شركة ميكروسوفت لعملائها للتحول إلى "سكايب"، والتي تنتهي اليوم، أقدمت "اتصالات" على رفع الحظر عن الموقع، حتى لا يواجه مستخدمو "إم إس إن ماسنجر" في الدولة أية معوقات فنية عند الانتقال إلى موقع سكايب.

ويضم الموقع الشهير أكثر من 31 مليون مشترك، يستخدمون خدماته في مجال الاتصالات الصوتية والمرئية المجانية.

وأعرب مستخدمو الإنترنت على شبكات التواصل الاجتماعي "تويتر" و"فيس بوك" عن سعادتهم جراء إعلان اتصالات عبر صفحتها على موقع "تويتر" السماح للمستخدمين في الإمارات الدخول إلى موقع "سكايب"، في تغريدة نالت إعجاب الكثيرين، وحظيت بسيل من التعليقات المرحبة.

وكانت رسالة تظهر للمستخدم الذي يحاول الدخول إلى الموقع مفادها أن "الموقع محظور"، على شاكلة فئات المواقع المحظورة في الدولة.

لكن محمد الغانم مدير عام هيئة تنظيم الاتصالات قال إن الهيئة لا تمانع تقديم خدمة المكالمات الصوتية عبر بروتوكول الإنترنت في الإمارات، بموجب الترخيص الممنوح للشركتين المشغلتين، بشأن تقديم خدمة الاتصالات بما فيها المكالمات عبر الإنترنت.

وأضاف أن "اتصالات" و"دو" لهما الحق في تقديم الخدمة، لكن بالمقابل تمنع الهيئة أية شركات غير مرخص لها بالعمل في الإمارات، من تقديم خدمات الاتصالات.

ولم تفصح "اتصالات" عن خططها بشأن خدمات الاتصالات المتاحة على موقع "سكايب" بعد رفع الحظر عنه، لكنه أصبح بمقدور مستخدمي الإنترنت والهواتف الذكية النفاذ إلى الموقع وتكوين حساب وتحميل التطبيقات مجاناً.

 

بيس + وردة

       


تقييم الموضوع




الرسائل أو المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في الشبكة الإسلامية العربية الحرة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للشبكة الإسلامية العربية الحرة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط

تفعيل العضوية البحث عن الموقع اتصل بنا
جميع الحقوق محفوظة للشبكة الاسلامية العربية الحرة