انت غير مسجل لدينا حاليا للاشتراك اضغط هنا ! اسم المستخدم :

كلمة المرور :

فديو : خزنة طاغوت تونس ....ملايين وذهب ومجوهرات وألماس !
الموضوع حاصل على تقييم : 0 نجوم طباعة ارسل لصديق
فديو : خزنة طاغوت تونس ....ملايين وذهب ومجوهرات وألماس !  
بتاريخ : الاحد, 20/2/2011 الساعة 02:04 مساء
الصخر المرجاني
عضو
الدولة : السعوديه
المشاركات : 17508

بث التلفزيون الحكومي في تونس اليوم السبت شريطا مصورا اظهر العثور على ملايين من الدولارات واليورو والألماس الثمينة في مخابئ سرية بأحد قصور الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي بتونس.

وأطيح ببن علي في يناير كانون الثاني بعد مظاهرات أرسلت موجات صدمة في أنحاء العالم العربي، واظهر تسجيل التلفزيون العثور على ملايين الدولارات واليورو والذهب والألماس خلف ستائر وخلف صور كبيرة وخلف مكتبات في القصر الواقع بضاحية سيدي بوسعيد المحاذية لقرطاج، وقال التقرير انه سيتم إعادة توزيع الثروات على التونسيين الذين يشكون من الفساد المستشري خلال حكم بن علي للدولة الواقعة في شمال إفريقيا.
ويبلغ نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي التونسي تقريبا عشرة دولارات في اليوم الواحد، وقال الاتحاد الأوروبي إضافة إلى فرنسا وسويسرا وكندا أنها جمدت أرصدة الرئيس المخلوع وعائلته وقالت الحكومة المؤقتة أن الأموال التي ستستعيدها ستخصص لتنمية المناطق الداخلية. 

 

سياسة تجويع الشعوب العربيه وتفقيرهم ونشر الأمراض بينهم  

 
اللَّهُمَّ أحسن عاقبتنا في الأمور كلها وأجرنا من خزي الدنيا وعذاب الآخرة 

أني لأعرف آية ما قرأها أحد قط فسأل الله شيئا إلا أعطاه إياه ، قوله تعالى : 
قل اللهم فاطر السماوات والأرض عالم الغيب والشهادة أنت تحكم بين عبادك في ما كانوا فيه يختلفون  

الْحَمْدُ لِلَّهِ عَدَدَ مَا خَلَقَ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ مِلْءَ مَا خَلَقَ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ عَدَدَ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ عَدَدَ مَا أَحْصَى كِتَابُهُ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ مِلْءَ مَا أَحْصَى كِتَابُهُ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ عَدَدَ كُلِّ شَيْءٍ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ مِلْءَ كُلِّ شَيْءٍ، وَتُسَبِّحُ اللَّهَ مِثْلَهُنَّ"،  :"تُعَلِّمُهُنَّ عَقِبَكَ مِنْ بَعْدَكَ".

اللهم مالك الملك ، تؤتي الملك من تشاء ، وتنزع الملك ممن تشاء ، تعز من تشاء ، وتذل من تشاء ،  بيدك الخير ، إنك على كل شيء قدير 

 رحمن الدنيا والآخرة ورحيمهما ، تعطيهما من تشاء ، وتمنع منهما من تشاء ، ارحمني رحمة تغنيني بها عن رحمة من سواك 



تقييم الموضوع

( 1 )    الكاتب : شهاليل
  بتاريخ : الاحد, 20/2/2011 الساعة 03:01 مساء

سبقتني إلى هذا الفديو .

حسبي الله ونعم الوكيل

الغريب أنه لم يحمل معه هذا المال الوفير ؟

يكنزون الذهب والفضه والدرولات والألماس

في تراثنا روائع لابد أن نعود لها: صحيح البخاري، فتح الباري، مقدمة ابن خلدون،  ديوان المتنبي، مقامات الحريري، كل كتب ابن تيمية.

( وَإِذَا سَمِعُوا اللَّغْوَ أَعْرَضُوا عَنْهُ وَقَالُوا لَنَا أَعْمَالُنَا وَلَكُمْ أَعْمَالُكُمْ سَلَامٌ عَلَيْكُمْ لَا نَبْتَغِي الْجَاهِلِينَ  


 





الرسائل أو المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في الشبكة الإسلامية العربية الحرة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للشبكة الإسلامية العربية الحرة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط

تفعيل العضوية البحث عن الموقع اتصل بنا
جميع الحقوق محفوظة للشبكة الاسلامية العربية الحرة