وفي هذا المعنى
ما رُوي عن عمر بن الخطاب
- رضي الله عنه - قال:


إنه سيأتي ناس
يجادلونكم بشبهات القرآن

فخذوهم بالسنن،

فإن أصحاب السنن

أعلم بكتاب الله )
(1).



<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<

(1) رواه الدارمي(1/47)، واللالكائي في "السنة"،
وابن عبد البر في "جامع بيان العلم وفضله"،
وكذا رواه الدراقطني وابن أبي زمنين في "أصول السنة"،
ونصر المقدسي في "الحجة على تارك المحجة"
وآخرون.