انت غير مسجل لدينا حاليا للاشتراك اضغط هنا ! اسم المستخدم :

كلمة المرور :

لوعلم كسرى وقرون وملوك الارض مانحن فيه لاحتقروا انفسهم
الموضوع حاصل على تقييم : 0 نجوم طباعة ارسل لصديق
لوعلم كسرى وقرون وملوك الارض مانحن فيه لاحتقروا انفسهم  
بتاريخ : الجمعة, 4/9/2015 الساعة 05:44 مساء
محمد الفاضلي
عضو
الدولة : الكويت
المشاركات : 4251
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. وقفة تأمل : ⛔️⛔️⛔️⛔️⛔️⛔️⛔️⛔️⛔️ لو علم قارون أن بطاقة الصراف التي في جيوبنا تغني عن مفاتيحه التي يعجز عن حملها أشداء الرجال ؛ هل سيخرج متبخترا فرحاً ؟! ♦️ لو قيل لكسرى فارس أن الكنبة التي بصالات بيوتنا أكثر راحة من عرشه ؛ هل سيكون بغطرسته ؟! ♦️ لو رأى قيصر المكيف الصحرواي لطرَدَ عبيده الذين يحركون الهواء من فوق رأسه بريش النعام ؛ فكيف لو علم بمكيفات السبيلت ؟! ♦️ لو مرّت سيارة أمام هولاكو وهو مرتحل فرسه هل سيعدو بفرسه بخيلاء وتكبّر ؟! ♦️ يشرب هرقل من قنينة فخّار ، ويشرب النعمان من قربة ، ويحسدهم من حولهم على برودة الماء ؛ فكيف لو شربوا من برّادة الماء الموجودة في بيوتنا ؟! ♦️ يصب عبيد الخليفة المنصور الماء الحار مع البارد ممزوجاً ليستحم وينظر لنفسه نظرة زهو فكيف لو استحم بجاكوزي ؟! ♦️ رحلة الحج تمكث بالأشهر على ظهور الإبل ؛ ورحلة حجنا تحتاج ساعة في بطون الطائرات المكيفة ،، 🌀 نعيش عيشة لم يعيشها الملوك ، بل لم يحلموا بها ، ومع ذلك الكثير منا يندب حظه ... 🌀 فكلما اتسعت عينك ضاق صدرك .. 🌀 الحمد لله على نعمه التي لا تعد ولا تحصى . قال تعالى : ﴿ وَلا تَمُدَّنَّ عَينَيكَ إِلى ما مَتَّعنا بِهِ أَزواجًا مِنهُم زَهرَةَ الحَياةِ الدُّنيا لِنَفتِنَهُم فيهِ وَرِزقُ رَبِّكَ خَيرٌ وَأَبقى ﴾ [طه: 131 سبحان الله غير تفكيرك تتغير حياتك .. 🌴🌴🌴
رابعة العدوية فتنة صنعها القياديون ووقع ضحيتها الاتباع
السروريون افراخ الاخوان والاخوان ركائب مستاجرة لدولة الفرس


تقييم الموضوع

( 1 )    الكاتب : د/عبدالله
  بتاريخ : الاربعاء, 14/10/2015 الساعة 08:31 مساء
موضوع جميل جدا 
اكتب احيانا ما لا اريد قوله ..!




الرسائل أو المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في الشبكة الإسلامية العربية الحرة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للشبكة الإسلامية العربية الحرة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط

تفعيل العضوية البحث عن الموقع اتصل بنا
جميع الحقوق محفوظة للشبكة الاسلامية العربية الحرة