انت غير مسجل لدينا حاليا للاشتراك اضغط هنا ! اسم المستخدم :

كلمة المرور :

ثـمـرات الـتـوحـيـد
 
   
 
الموضوع حاصل على تقييم : 0 نجوم طباعة ارسل لصديق
ثـمـرات الـتـوحـيـد  
بتاريخ : السبت, 5/12/2015 الساعة 08:45 صباحا
أبو فراس السليماني
عضو
الدولة : السعودية
المشاركات : 6843
ثمرات التوحيد

عبد العزيز كحيل


عندما سادت ثقافة عصور التخلف
 أصبح التوحيد
_وهو الركن الركين
وقطب الرحى في العقيدة الإسلامية_

 أقرب إلى مباحث لاهوتية ومسائل كلامية
 لا تبعث على الحركة والإيجابية

لهذا يجب الرجوع إلى المعنى الأصيل للتوحيد

وهو معنى حي لخدمة المسلم في تعبده لله
 وخدمة الإسلام وإصلاح الآفاق والأنفس
بأحكامه وآدابه ،

 وإذا تجاوزنا التعقيدات الكلامية
واستقينا المفاهيم من القرآن والسنة

 فإن التوحيد يبدو لنا حركة إيجابية
تربط المسلم بربه
وبغيره من الناس
وكذلك بالكون.


قال تعالى:

 { وما أرسلنا من قبلك من رسول

 إلا نوحي إليه

 أنه لا إله إلا أنا
 فاعبدون
}.




تقييم الموضوع

( 870 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الخميس, 4/2/2016 الساعة 08:06 مساء
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
تجريد التوحيد المفيد
للشيخ الإمام
تقي الدين المقريزي الشافعي
رحـمه الله تعالى رحـمة واسعة
http://www.salehs.net/drtj.htm

http://islamhouse.com/ar/books/794367/
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

 وهذا يقوله طائفتان:

 أحدهما :

 من يقرب إلى الإسلام والشرائع من الفلاسفة
 القائلين بقِدم العالَم وعدم الفاعل المختار .

 والطائفة الثانية :

من تفلسف من صوفية الإسلام
ويقرب إلى الفلاسفة ،

 فإنهم يزعمون أن العبادات رياضات
لاستعداد النفوس للمعارف العقلية ومخالفة العوائد .


( 871 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الخميس, 4/2/2016 الساعة 08:53 مساء
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
تجريد التوحيد المفيد
للشيخ الإمام
تقي الدين المقريزي الشافعي
رحـمه الله تعالى رحـمة واسعة
http://www.salehs.net/drtj.htm

http://islamhouse.com/ar/books/794367/
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~



ثم من هؤلاء من لا يوجب العبادة إلا بهذا المعنى ،

 فإذا حصل لها ذلك
بقي متحيراً في حفظ أوراده
والاشتغال بالوارد عنها ،

ومنهم من يوجب القيام بالأوراد وعدم الإخلال بها ،

 وهم صنفان أيضا :

 أحدهما :

من يقول بوجوبها حفظاً للقانون وضبطاً للناموس ،

 والآخرون يوجبونها حفظاً للوارد
 وخوفاً من تدرج النفس بمفارقتها
 إلى حالتها الأولى من البهيمية ،

 فهذه نهاية إقدامهم في حكمة العبادة
وما شرعت لأجله ،

 ولا تكاد تجد في كتب المتكلمين
 على طريق السلوك غير طريق من هذه الطرق الثلاثة
 أو مجموعها .


( 872 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الخميس, 4/2/2016 الساعة 10:36 مساء
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
تجريد التوحيد المفيد
للشيخ الإمام
تقي الدين المقريزي الشافعي
رحـمه الله تعالى رحـمة واسعة
http://www.salehs.net/drtj.htm

http://islamhouse.com/ar/books/794367/
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


والصنف الرابع :

 
هم القائلون بالجمع
 بين الخلق والأمر والقَدَر والسبب

 فعندهم أن سر العبادة وغايتها
مبنيٌّ على معرفة حقيقة الإلهية
ومعنى كونه سبـحانه وتعـالى إلهًا

 
وأن العبادة موجب الإلهية
وأثرها ومقتضاها وارتباطها
كارتباط مُتعلّقِ الصفات بالصفات ،
وكارتباط المعلوم بالعلم والمقدور بالقدرة ،
والأصوات بالسمع والإحسان بالرحمة
 والإعطاء بالجود ،

 فعندهم من قام بمعرفتها
على النحو الذي فسرناها به
 لغة وشرعا ومصدراً ومورداً
استقام له معرفة حكمة العبادات وغايتها ،
 وعَلَمَ أنها هي
 الغاية التي خلقت لها العباد ،
 ولها أرسلت الرسل ،
 وأنزلت الكتب ،
 وخلقت الجنة والنار .

 وقد صرح سبحانه وتعالى بذلك في قوله
:

{ وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْأِنْسَ
 إِلَّا لِيَعْبُدُونِ
}

"الذريات:56" ،
 
فالعبادة
هي التي وجدت الخلائق كلها لأجلها ،


( 873 )    الكاتب : أبو لجين
  بتاريخ : الجمعة, 5/2/2016 الساعة 07:37 صباحا
جزاك الله خيرا
 
...

( 874 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الجمعة, 5/2/2016 الساعة 08:55 صباحا
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
تجريد التوحيد المفيد
للشيخ الإمام
تقي الدين المقريزي الشافعي
رحـمه الله تعالى رحـمة واسعة
http://www.salehs.net/drtj.htm

http://islamhouse.com/ar/books/794367/
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


كما قال تعالى :

{ أَيَحْسَبُ الْأِنْسَانُ أَنْ يُتْرَكَ سُدًى }
 "القيامة:36"

أي مهملًا .

 قال الشافعي رحمه الله :

 لا يؤمر ولا ينهى ،

وقال غيره :

لا يثاب ولا يعاقب ،

 وهما تفسيران صحيحان ،
فإن الثواب والعقاب مترتب على الأمر والنهي ،
والأمر والنهي هو طلب العبادة وإرادتها .

 وحقيقة العبادة: امتثالها .

 ولهذا قال تعالى :

{ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ

رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلًا
سُبْحَانَكَ
فَقِنَا عَذَابَ النَّار }

"آل عمران: من الآية191”

 وقال تعالى :

{ وَمَا خَلَقْنَا السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا
إِلَّا بِالْحَقِّ }

"الحجر: من الآية85"

( 875 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الجمعة, 5/2/2016 الساعة 09:53 صباحا
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
تجريد التوحيد المفيد
للشيخ الإمام
تقي الدين المقريزي الشافعي
رحـمه الله تعالى رحـمة واسعة
http://www.salehs.net/drtj.htm

http://islamhouse.com/ar/books/794367/
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


{ وَخَلَقَ اللَّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِالْحَقِّ
 وَلِتُجْزَى كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ }

"الجاثـية: من الآية22"


فأخبر الله تعالى أنه خلق السماوات والأرض بالحق
 المتضمن أمره ونهيه وثوابه وعقابه ،

 فإذا كانت السماوات والأرض إنما خلقت لهذا
وهو غاية الخلق
فكيف يقال إنه لا غاية له
ولا حكمة مقصودة ؟

أو إن ذلك لمجرد استئجار العمال
حتى لا يتكدر عليهم الثواب بالمنّة ؟

أو لمجرد استعداد النفوس للمعارف العقلية
 وارتياضها لمخالفة العوائد ؟!

( 876 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الجمعة, 5/2/2016 الساعة 10:35 صباحا
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
تجريد التوحيد المفيد
للشيخ الإمام
تقي الدين المقريزي الشافعي
رحـمه الله تعالى رحـمة واسعة
http://www.salehs.net/drtj.htm

http://islamhouse.com/ar/books/794367/
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


وإذا تأمل اللبيب الفرق بين هذه الأقوال
وبين ما دل عليه صريح الوحي :


 علم أن الله تعالى إنما خلق الخلقَ لعبادته
الجامعة لكمال محبته
مع الخضوع له
والانقياد لأمره ،

 فأصل العبادة محبة الله ،
 بل إفراده تعالى بالمحبة ،

 فلا يحب معه سواه ،
 وإنما يحب ما يحبه لأجله وفيه ،

 كما يحب أنبياؤه ورسله وملائكته
 لأن محبتهم من تمام محبته ،

 وليست كمحبة
 من اتخذ من دونه أندادًا
 يحبهم كحبه

( 877 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الجمعة, 5/2/2016 الساعة 01:29 مساء
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
تجريد التوحيد المفيد
للشيخ الإمام
تقي الدين المقريزي الشافعي
رحـمه الله تعالى رحـمة واسعة
http://www.salehs.net/drtj.htm

http://islamhouse.com/ar/books/794367/
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

وإذا كانت المحبة له
 هي حقيقة عبوديته وسرها ،

فهي إنما تتحقق باتباع أمره واجتناب نهيه ،
 فعند اتباع الأمر والنهي
 تتبين حقيقة العبودية والمحبة ،

ولهذا جعل سبحانه وتعالى اتباع رسوله
صلى الله عليه وسلم
عَلَماً عليها وشاهداً لها

كما قال تعالى
:

{ قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ
 فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ }

"آل عمران: من الآية31"
،

 فجعل اتباع رسوله مشروطاً بمحبتهم الله تعالى
 وشرطاً لمحبة الله لهم ،

ووجود المشروط بدون تحقق شرطه ممتنع

فَعُلم انتفاء المحبة
عند انتفاء المتابعة للرسول
.

 ولا يكفي ذلك
حتى يكون الله ورسوله أحب إليه مما سواهما
.


( 878 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الجمعة, 5/2/2016 الساعة 03:16 مساء
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
تجريد التوحيد المفيد
للشيخ الإمام
تقي الدين المقريزي الشافعي
رحـمه الله تعالى رحـمة واسعة
http://www.salehs.net/drtj.htm

http://islamhouse.com/ar/books/794367/
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


ومتى كان عنده شيء أحب إليه منهما
فهو الإشراك الذي لا يغفره الله .

 قال تعالى:

 
{ قُلْ إِنْ كَانَ آبَاؤُكُمْ وَأَبْنَاؤُكُمْ وَإِخْوَانُكُمْ
 وَأَزْوَاجُكُمْ وَعَشِيرَتُكُمْ
وَأَمْوَالٌ اقْتَرَفْتُمُوهَا وَتِجَارَةٌ تَخْشَوْنَ كَسَادَهَا
وَمَسَاكِنُ تَرْضَوْنَهَا
 أَحَبَّ إِلَيْكُمْ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ
 وَجِهَادٍ فِي سَبِيلِهِ
فَتَرَبَّصُوا حَتَّى يَأْتِيَ اللَّهُ بِأَمْرِهِ
وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ
}

 "التوبة:24" ,

 وكلُّ مَن قدّم قولَ غير الله على قول الله ,
 أو حَكَم به ,
أو حاكم إليه ,
 فليس ممن أحبَّه .


( 879 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الجمعة, 5/2/2016 الساعة 04:41 مساء
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
تجريد التوحيد المفيد
للشيخ الإمام
تقي الدين المقريزي الشافعي
رحـمه الله تعالى رحـمة واسعة
http://www.salehs.net/drtj.htm

http://islamhouse.com/ar/books/794367/
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

لكن قد يشتبه الأمر على مَن يقدّم قولَ أحد
أو حكمه أو طاعته على قوله
ظناً منه أنه لا يأمر ولا يحكم
ولا يقول إلا ما قال الرسول صلى الله عليه وسلم ,
 فيطيعه , ويحاكم إليه ,
 ويتلقى أقواله كذلك ,

 فهذا معذور إذا لَم يقدر على غير ذلك

( 880 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الجمعة, 5/2/2016 الساعة 04:52 مساء
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
تجريد التوحيد المفيد
للشيخ الإمام
تقي الدين المقريزي الشافعي
رحـمه الله تعالى رحـمة واسعة
http://www.salehs.net/drtj.htm

http://islamhouse.com/ar/books/794367/
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


وأما إذا قدِرَ على الوصول إلى الرسول
 صلى الله عليه وسلم ,

وعرف أن غير مَن اتبعه أولى به مطلقاً
 أو في بعض الأمور كمسألة معينة ,

 ولَم يلتفت إلى قول الرسول صلى الله عليه وسلم ,
 ولا إلى مَن هو أولى به ,
فهذا يُخاف عليه ,

 وكل ما يتعلل به من عدم العلم ,
 أو عدم الفهم ,
 أو عدم إعطاء آلة الفقه في الدين ,
 أو الاحتجاج بالأشباه والنظائر ,
 أو بأن ذلك المتقدم كان أعلم مني بمراده
صلى الله عليه وسلم ,
فهي كلها تعللات لا تفيد .


( 881 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الجمعة, 5/2/2016 الساعة 05:29 مساء
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
تجريد التوحيد المفيد
للشيخ الإمام
تقي الدين المقريزي الشافعي
رحـمه الله تعالى رحـمة واسعة
http://www.salehs.net/drtj.htm

http://islamhouse.com/ar/books/794367/
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


هذا مع الإقرار بجواز الخطأ على غير المعصوم ,
 إلا أن يُنازِع في هذه القاعدة ,
 فتسقط مكالمته ,
وهذا هو داخل تحت الوعيد ,

 فإن استحل مع ذلك ثلْبَ مَن خالفه ,
 وقَرْض عِرضه ودينه بلسانه ,
وانتقل من هذا إلى عقوبته ,
 أو السعي في أذاه ,
فهو من الظلمة المعتدين ونُوَّاب المفسدين .


( 882 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الجمعة, 5/2/2016 الساعة 07:13 مساء
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
تجريد التوحيد المفيد
للشيخ الإمام
تقي الدين المقريزي الشافعي
رحـمه الله تعالى رحـمة واسعة
http://www.salehs.net/drtj.htm

http://islamhouse.com/ar/books/794367/
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


واعلم أنَّ للعبادة أربع قواعد , وهي :

التحقق بما
 يحب الله ورسوله ويرضاه ,

 وقيام ذلك بالقلب واللسان والجوارح ,

فالعبودية اسم جامع لهذه المراتب الأربع ,
فأصحاب العبادة حقَّا هم أصحابها .

( 883 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : السبت, 6/2/2016 الساعة 09:16 صباحا
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
تجريد التوحيد المفيد
للشيخ الإمام
تقي الدين المقريزي الشافعي
رحـمه الله تعالى رحـمة واسعة
http://www.salehs.net/drtj.htm

http://islamhouse.com/ar/books/794367/
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

فقول القلب :

 هو اعتقاد ما أخبرنا الله تعالى عن نفسه ,
 وأخبر رسوله عن ربه
 من أسمائه وصفاته وأفعاله
 وملائكته ولقائه
وما أشبه ذلك .

وقول اللسان :

 الإخبار عنه بذلك ,
والدعاء إليه , والذب عنه ,
وتبيين بطلان البدع المخالفة له ,
والقيام بذكره تعالى ,
 وتبليغ أمره .


( 884 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : السبت, 6/2/2016 الساعة 07:18 مساء
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
تجريد التوحيد المفيد
للشيخ الإمام
تقي الدين المقريزي الشافعي
رحـمه الله تعالى رحـمة واسعة
http://www.salehs.net/drtj.htm

http://islamhouse.com/ar/books/794367/
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


وعمل القلب :

 كالمحبة له , والتوكل عليه ,
 والإنابة , والخوف , والرجاء ,
 والإخلاص ,
والصبر على أوامره ونواهيه , وأقداره ,
 والرضا به وله وعنه ,
 والموالاة فيه , والمعاداة فيه ,
 والإخبات إليه ,
 والطمأنينة به ,

ونحو ذلك من أعمال القلوب
التي فرضُها آكد من فرض أعمال الجوارح ,
 ومستحبُها إلى الله تعالى
 أحبُّ من مستحب أعمال الجوارح .


( 885 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : السبت, 6/2/2016 الساعة 08:25 مساء
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
تجريد التوحيد المفيد
للشيخ الإمام
تقي الدين المقريزي الشافعي
رحـمه الله تعالى رحـمة واسعة
http://www.salehs.net/drtj.htm

http://islamhouse.com/ar/books/794367/
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


وأما أعمال الجوارح :

 فكالصلاة , والجهاد ,
 ونقل الأقدام إلى الجمعة والجماعات ,
 ومساعدة العاجز ,
والإحسان إلى الخلق ,
 ونحو ذلك ,


( 886 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : السبت, 6/2/2016 الساعة 08:37 مساء
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
تجريد التوحيد المفيد
للشيخ الإمام
تقي الدين المقريزي الشافعي
رحـمه الله تعالى رحـمة واسعة
http://www.salehs.net/drtj.htm

http://islamhouse.com/ar/books/794367/
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


فقول العبد في صلاته :
{ إياك نعبد }
التزام أحكام هذه الأربعة وإقرار بها .


وقوله :
{ وإياك نستعين }
طلب الإعانة عليها والتوفيق لها ,

وقوله :
{ اهدنا الصراط المستقيم }
متضمن للأمرين على التفصيل ,
وإلهام القيام بهما ,
وسلوك طريق السالكين إلى الله تعالى .

والله الموفقُ بمنِّه وكرمِه ,
والحمد لله وحده ,
وصلى اللهُ على مَن لا نبيَّ بعدَه
وآله وصحبه ووارثيه وحزبه .


تَمَّ الكتابُ بعونِ الملكِ الوهَّابِ


( 887 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : السبت, 6/2/2016 الساعة 09:18 مساء
``````````````````````````````````````````````
المفيد في مهمات التوحيد

للشيخ أ.د. عبدالقادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء


http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

مقدمة
...
بسم الله الرحمن الرحيم

إنَّ الحمد لله،
نحمده، ونستعينه، ونستغفره،
ونعوذ بالله من شرور أنفسنا،
ومن سيئات أعمالنا.

من يهده الله فلا مضل له،
ومن يضلل فلا هادي له.

وأشهد أن
لا إله إلا الله
وحده لا شريك له،

وأشهد أن محمدا -صلى الله عليه وسلم-
عبده ورسوله.

{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ
وَلا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ
}

[آل عمران: 102] ،

{ يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ
الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ
وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا
وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً
وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ
إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا
}

[النساء: 1] ،

{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ
وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا،
يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ
وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ
وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ
فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا
}

[الأحزاب: 70-71] .


" أما بعد:
فإن خير الحديث كتاب الله،

وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم،

وشر الأمور محدثاتها،
وكل بدعة ضلالة
" ( 1 )،
"وكل ضلالة في النار"
( 2 ).


``````````````````````
1- أخرجه الإمام مسلم في صحيحه، كتاب الجمعة، باب تخفيف الصلاة والخطبة.
2- هذه الزيادة أخرجها البيهقي في السنن الكبرى 3/ 214.


( 888 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : السبت, 6/2/2016 الساعة 09:34 مساء
``````````````````````````````````````````````
المفيد في مُهمات التوحيد

للشيخ أ.د. عبدالقادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء


http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

ثم أما بعد:

فإن الله عز وجل بعث نبينا محمدا
-صلى الله عليه وسلم-
بالهدى ودين الحق
 بين يدي الساعة بشيرا ونذيرا،
 وداعيا إلى الله بإذنه وسراجا منيرا.

 أرسله ربه عز وجل على حين فترة من الرسل،
 ودروس من الكتب، وقلة من العلم؛
حين حُرِّف الكَلِم، وبُدلِّت الشرائع،
 واستند كل قوم إلى
أهوائهم وآرائهم،

ليُخرج الناس من الظلمات إلى النور.

 فأشرقت الأرض برسالته -صلى الله عليه وسلم-
 بعد ظلمتها،

 وتألفت بها القلوب بعد شتاتها وتفرقها،
 وفتح الله بها أعينا عميا،
 وآذانا صما، وقلوبا غلفا،

وفرَّق بين الحق والباطل،
 والهدى والضلال،
 والرشاد والغي،
 والصدق والكذب،
 والمعروف والمنكر،
وطريق أولياء الله السعداء،
وأعداء الله الأشقياء.


( 889 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : السبت, 6/2/2016 الساعة 09:39 مساء
``````````````````````````````````````````````
المفيد في مُهمات التوحيد

للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء


http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````


ولم يمت رسولنا -صلى الله عليه وسلم-

حتى بيَّنَ للناس جميع ما يحتاجون إليه،

 فتركهم على مثل البيضاء ليلها كنهارها،

 لا يزيغ بعده عنها إلا هالك.


( 890 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : السبت, 6/2/2016 الساعة 10:00 مساء
``````````````````````````````````````````````
المفيد في مُهمات التوحيد

للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء


http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````
وقد اعتصم أصحابه من بعده بكتاب ربهم
سبحانه وتعالى،

وسنة نبيهم صلى الله عليه وسلم،

ودعوا الناس إليهما بالحكمة والموعظة الحسنة.
ومن بعدهم قام علماء أمته
-صلى الله عليه وسلم-
بمهمة الدعوة إلى الله عز وجل خير قيام؛

فوضحوا للناس أمور دينهم،
وكان من أجل ما وضحوه العقيدة،
التي أولوها قدرا كبيرا من جهودهم،
وجهادهم، وتعليمهم، وتأليفهم.

ورغبة مني في التشبه بهم
-رغم قصر الباع، وقلة البضاعة-

كتبت هذه الورقات المقتبسة من كتبهم ( 1 )،

سائلا الله عز وجل أن يجعلها خالصة لوجهه الكريم،
وفي ميزان حسناتي يوم الدين،
وصلى الله على محمد
وعلى آله وأصحابه أجمعين.



أبها

في 29/ 9/ 1422هـ


```````````````````
1- أصل هذا الكتاب:
محاضرات ألقيتها على طلبة كلية المعلمين،
 في مادة العقيدة الإسلامية "101س"
 "الإعداد العام".


( 891 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : السبت, 6/2/2016 الساعة 10:39 مساء
``````````````````````````````````````````````
المفيد في مُهمات التوحيد

للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء


http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

تمهيد

المبحث الأول: تعريف ببعض المصطلحات

المسألة الأولى: في بيان معنى العقيدة
...

المبحث الأول: تعريف بعض المصطلحات

المسألة الأولى:
في بيان معنى العقيدة في اللغة والاصطلاح

قبل الحديث عن مصادر العقيدة،
 وذكر بعض خصائصها،
 لا بد من وقفتين:

الوقفة الأولى: في معنى العقيدة لغة

مادة "عقد" تدور بين عدة معان، منها:
الربط والشد، والعهد،
 والملامة، والتأكيد ( 1 ).

```````````````````
  1- انظر من كتب اللغة: الصحاح للجوهري 2/ 510.
 والقاموس المحيط للفيروزآبادي ص383.
وأساس البلاغة للزمخشري 2/ 131-132.
 والكشاف له 1/ 466.
 ولسان العرب لابن منظور 3/ 295-300.


( 892 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : السبت, 6/2/2016 الساعة 11:36 مساء
``````````````````````````````````````````````
المفيد في مُهمات التوحيد

للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء


http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

1- الربط والشد بقوة.

يقال:

 عَقَد الحبل، يعقده عقْدا،

 إذا ربطه وشدَّه بقوة.


( 893 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الاحد, 7/2/2016 الساعة 12:06 صباحا
``````````````````````````````````````````````
المفيد في مُهمات التوحيد

للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء


http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

2- العهد.

يقال:

بين هذه القبيلة وتلك عقد أي: عهد.
 وجمعه عقود.

ومنه قوله تعالى:

{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَوْفُوا بِالْعُقُود }

 [المائدة: من الآية 1] ؛

 أي: أوفوا بالعهود التي أكدتموها.


( 894 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الاحد, 7/2/2016 الساعة 08:16 صباحا
``````````````````````````````````````````````
المفيد في مُهمات التوحيد

للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء

http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

3- الملازمة.

يقال: عقد قلبه على الشيء،
 أو عقد قلبه الشيء،
 إذا لزمه.

ومن هذا الباب قوله -صلى الله عليه وسلم:

 "الخيل معقود في نواصيها الخير
 إلى يوم القيامة" ( 2 )؛

فمعقود في نواصيها أي: ملازم لها،
 حتى لكأنه عقْد عليها.


```````````````````
2 - صحيح مسلم، كتاب الزكاة، باب إثم مانع الزكاة.

( 895 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الاحد, 7/2/2016 الساعة 01:20 مساء
``````````````````````````````````````````````
المفيد في مُهمات التوحيد

للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء


http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

4- التأكيد.

 يقال:

 عَقَد البيع، إذا أكَّده.

 ومنه العقد المكتوب في البيع؛
 إذ هو لم يكتب
 إلا بعد إيقاع البيع وتأكيده.




( 896 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الاحد, 7/2/2016 الساعة 03:19 مساء
``````````````````````````````````````````````
المفيد في مُهمات التوحيد

للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء


http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

الوقفة الثانية:

 في بيان معنى العقيدة اصطلاحا


بعد أن عرفنا بعض معاني العقيدة في اللغة،

 لنا أن نتساءل:
 ما هو معنى العقيدة الذي تعارف عليه أهل العلم؛

 إذ من المعلوم أن لكل علم مصطلحاته الخاصة به،
 والتي تعد جزءا من منهجيته ؟.


فنجيب:
 العقيدة اصطلاحا هي:

1- التصديق الجازم فيما يجب لله عز وجل
 من الوحدانية، والربوبية،
والإفراد بالعبادة،
والإيمان بأسمائه الحسنى، وصفاته العليا ( 1 ).


````````````````````
1- انظر الأسئلة والأجوبة في العقيدة - للشيخ صالح الأطرم ص7.

( 897 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الاحد, 7/2/2016 الساعة 03:52 مساء
``````````````````````````````````````````````
المفيد في مُهمات التوحيد

للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء


http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

2- تصميم القلب،
 والاعتقاد الجازم الذي لا يخالطه شك
في المطالب الإلهية،
والنبوات، وأمور المعاد،
وغيرها مما يجب الإيمان به ( 2 ).

 والمطالب الإلهية:

 الإيمان بالله في ربوبيته، وألوهيته، وأسمائه وصفاته.



````````````````````
2- انظر العقيدة الإسلامية وتاريخها للدكتور محمد أمان الجامي ص5.

( 898 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الاحد, 7/2/2016 الساعة 06:08 مساء
``````````````````````````````````````````````
المفيد في مُهمات التوحيد

للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء


http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

3- ما عَقَد الإنسان قلبه عليه،

ودان لله عز وجل به ( 3 ).



````````````````````
3 - انظر الأسئلة والأجوبة الأصولية للسلمان ص23.

( 899 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الاحد, 7/2/2016 الساعة 06:23 مساء
``````````````````````````````````````````````
المفيد في مُهمات التوحيد

للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء


http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

س: ما هو الرابط بين المعنى اللغوي،
 والمعنى الاصطلاحي؟

ج: الارتباط بينهما ظاهر؛
 لأن هذا الذي جزم بالشيء، وصمم عليه،
قد ألزمه قلبه، وربطه عليه، وشده بقوة،
 بحيث لا يتفلت منه أبدا.


 
   
 


مواضيع مشابهه :

الرسائل أو المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في الشبكة الإسلامية العربية الحرة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للشبكة الإسلامية العربية الحرة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط

تفعيل العضوية البحث عن الموقع اتصل بنا
جميع الحقوق محفوظة للشبكة الاسلامية العربية الحرة