انت غير مسجل لدينا حاليا للاشتراك اضغط هنا ! اسم المستخدم :

كلمة المرور :

ثـمـرات الـتـوحـيـد
 
   
 
الموضوع حاصل على تقييم : 0 نجوم طباعة ارسل لصديق
ثـمـرات الـتـوحـيـد  
بتاريخ : السبت, 5/12/2015 الساعة 08:45 صباحا
أبو فراس السليماني
عضو
الدولة : السعودية
المشاركات : 7124
ثمرات التوحيد

عبد العزيز كحيل


عندما سادت ثقافة عصور التخلف
 أصبح التوحيد
_وهو الركن الركين
وقطب الرحى في العقيدة الإسلامية_

 أقرب إلى مباحث لاهوتية ومسائل كلامية
 لا تبعث على الحركة والإيجابية

لهذا يجب الرجوع إلى المعنى الأصيل للتوحيد

وهو معنى حي لخدمة المسلم في تعبده لله
 وخدمة الإسلام وإصلاح الآفاق والأنفس
بأحكامه وآدابه ،

 وإذا تجاوزنا التعقيدات الكلامية
واستقينا المفاهيم من القرآن والسنة

 فإن التوحيد يبدو لنا حركة إيجابية
تربط المسلم بربه
وبغيره من الناس
وكذلك بالكون.


قال تعالى:

 { وما أرسلنا من قبلك من رسول

 إلا نوحي إليه

 أنه لا إله إلا أنا
 فاعبدون
}.




تقييم الموضوع

( 1050 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الاتنين, 11/4/2016 الساعة 05:30 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبدالقادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء
http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````
3- أول شرك وقع في الخليقة
هو شرك قوم نوح عليه السلام،
وسبب كفرهم وتركهم دينهم
هو غلوهم في الصالحين؛
فمعبوداتهم التي عكفوا عليها وتعصبوا لها،

وقالوا عنها:

{ لا تَذَرُنَّ آلِهَتَكُمْ
وَلا تَذَرُنَّ وَدًّا وَلا سُوَاعًا
وَلا يَغُوثَ وَيَعُوقَ وَنَسْرًا}

[نوح: 23] ،

هي "أسماء رجال صالحين من قوم نوح.
فلما هلكوا أوحى الشيطان إلى قومهم
أن انصبوا إلى مجالسهم التي كانوا يجلسون أنصابا
وسموها بأسمائهم، ففعلوا. فلم تعبد،
حتى إذا هلك أولئك
وتنسخ العلم، عُبدت" ( 1 )،
كما قال الحبر ابن عباس رضي الله عنهما.

فالشرك طارئ على البشرية،
وأول ما وقع في قوم نوح عليه السلام،
بعد ألف سنة من آدم عليه السلام.


````````````````````
1 - صحيح البخاري، كتاب التفسير،
باب: {وَدًّا وَلا سُوَاعًا وَلا يَغُوثَ وَيَعُوقَ وَنَسْرًا} .

( 1051 )    الكاتب : نجم
  بتاريخ : الاتنين, 11/4/2016 الساعة 05:49 مساء


الأخ الفاضل أبو فراس..

أود أن أستأذنك في أن أفتح حوارا معك حول عقيدة التوحيد في موضوع مستقل.. وجزاك الله
خير..

أنتظر ردك..




( 1052 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الاتنين, 11/4/2016 الساعة 09:13 مساء
{ أَمَّنْ يَهْدِيكُمْ فِي ظُلُمَاتِ الْبَرِّ وَالْبَحْرِ
 وَمَنْ يُرْسِلُ الرِّيَاحَ بُشْرًا بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ ۗ
 أَإِلَٰهٌ مَعَ اللَّهِ ۚ تَعَالَى اللَّهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ }

 أعبادة ما تشركون بالله خير

 أم الذي يرشدكم في ظلمات البر والبحر إذا ضللتم فأظلمت عليكم السبل،

 والذي يرسل الرياح مبشرات بما يرحم به عباده مِن غيث يحيي موات الأرض؟

 أمعبود مع الله يفعل بكم شيئًا من ذلك فتدعونه من دونه؟

 تنزَّه الله وتقدَّس عما يشركون به غيره. 

 ] التفسير الميسر [

( 1053 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الاتنين, 11/4/2016 الساعة 11:34 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبدالقادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء
http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

4- بعث الله عز وجل الرسل تترى؛
كلما ضلت أمة وانحرفت عن التوحيد،
بعث إليها رسولا يعيدها إلى الجادة
ويبصرها بضلالها،
كي ترعوي، وتعود إلى الحق.

قال تعالى:

{وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَسُولًا
أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ
وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ}

[النحل: من الآية 36] .

( 1054 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الثلاثاء, 12/4/2016 الساعة 06:14 صباحا
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبدالقادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء
http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````
الفصل الأول:
أنواع التوحيد
تمهيد:

اعلم أن التوحيد ينقسم إلى ثلاثة أنواع ( 1 ).
وهذه القسمة استقرائية،
قد دلت عليها النصوص.

يقول الشيخ محمد الأمين الشنقيطي رحمه الله:

"دل استقراء القرآن العظيم
على أن التوحيد ينقسم إلى ثلاثة أقسام:

الأول:
توحيده في ربوبيته،
وهذا النوع جبلت عليه فِطر العقلاء.

الثاني:
توحيده جل وعلا في عبادته،

وضابط هذا النوع من التوحيد هو:

تحقيق معنى لا إله إلا الله،
وهي متركبة من نفي وإثبات.

الثالث:
توحيده جل وعلا
في أسمائه وصفاته " ( 2 ).

`````````````````````
1 - انظر الدين الخالص لصديق حسن خان 1/ 56.

2- أضواء البيان للشنقيطي 3/ 410-411.

( 1055 )    الكاتب : نجم
  بتاريخ : الثلاثاء, 12/4/2016 الساعة 06:33 صباحا



لا زلت أنتظر ردك يا أخ أبو فراس لأتحاور معك بشأن عقيدة التوحيد لما في ذلك من تبيان حقيقة
هذه العقيدة العظيمة..



( 1056 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الثلاثاء, 12/4/2016 الساعة 10:36 صباحا
شكرا لمرورك أستاذ نجم وأعتذر عن النقاش في الوقت الحالي

( 1057 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الثلاثاء, 12/4/2016 الساعة 11:01 صباحا


.........................

( 1058 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الثلاثاء, 12/4/2016 الساعة 05:28 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبدالقادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء
http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````
فأنواع التوحيد إذًا ثلاثة.
وقد اجتمعت هذه الأنواع الثلاثة في آية واحدة
من كتاب الله عز وجل؛
في قوله تعالى:
{رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا
فَاعْبُدْهُ وَاصْطَبِرْ لِعِبَادَتِهِ
هَلْ تَعْلَمُ لَهُ سَمِيًّا}

[مريم: 66] .

يقول الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله
موضحا ذلك:

"فقوله:
{رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا}
هذا توحيد الربوبية.

وقوله:
{فَاعْبُدْهُ وَاصْطَبِرْ لِعِبَادَتِهِ}
هذا توحيد الألوهية.

وقوله: {هَلْ تَعْلَمُ لَهُ سَمِيًّا}
هذا توحيد الأسماء والصفات؛

أي: لا تعلم له سميا؛
أي: مساميا يضاهيه ويماثله عز وجل" ( 1 ).


`````````````````````
1 - الجواب المفيد في بيان أقسام التوحيد لابن عثيمين ص9.

( 1059 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الثلاثاء, 12/4/2016 الساعة 08:53 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبدالقادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء
http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

وبعد ما عرفنا أنواع التوحيد،
نتكلم عن كل نوع منها بإيجاز.

المبحث الأول:
توحيد الربوبية

توحيد الربوبية أحد أنواع التوحيد الثلاثة.
ويمكن الحديث عنه بإيجاز في الوقفات التالية:

الوقفة الأولى:
معنى الرب لغة
الرب لغة يأتي لعدة معان،
منها: المربي، والمالك.

يقال: رب كل شيء:
مالكه، ومستحقه، أو صاحبه ( 1 ).
`````````````````````
1 - انظر: الصحاح للجوهري 1/ 130.
والقاموس المحيط للفيروزآبادي ص111.

( 1060 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الثلاثاء, 12/4/2016 الساعة 09:03 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبدالقادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء
http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````
الوقفة الثانية:
توحيد الربوبية شرعا

هو الاعتقاد والاعتراف والإقرار الجازم
بأن الله وحده
رب كل شيء ومالكه،
وخالق كل شيء ورازقه،
وأنه المحيي والمميت،
والنافع والضار،
المتفرد بإجابة الدعاء عند الاضطرار،
الذي له الأمر كله،
وبيده الخير كله،
وإليه يرجع الأمر كله،
ليس له في ذلك شريك ( 1 ).


`````````````````````
1 - انظر تيسير العزيز الحميد
للشيخ سليمان بن عبد الله بن محمد بن عبد الوهاب ص33.

( 1061 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الاربعاء, 13/4/2016 الساعة 10:10 صباحا


>>>>>>>

( 1062 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الاربعاء, 13/4/2016 الساعة 04:29 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبدالقادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء

http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

الوقفة الثالثة:
ما الذي يلزم المؤمن بتوحيد الربوبية ؟

عندما نقول:
على العبد أن يوحد الله في ربوبيته،
فإنا نطلب منه أمورا، هي:

1- أن يؤمن بوجوده أولا.

2- أن يؤمن بأفعال الله العامة؛
كالخلق، والرزق،
والنفع، والضر،
والإعطاء، والمنع،
والإحياء، والإماتة، إلخ.

3- أن يؤمن بقضاء الله وقدره؛
لأن ما يجريه الله في كونه،
وما يقدره من مقادير هي من أفعاله عز وجل.


( 1063 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الاربعاء, 13/4/2016 الساعة 04:56 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبدالقادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء

http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

الوقفة الرابعة:
في ذكر بعض الأدلة الشرعية
على توحيد الربوبية

القرآن الكريم مليء بذكر الأدلة
على ربوبية الله عز وجل،

ومن ذلك قوله تعالى:
{ الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبّ الْعَالَمِين }

[الفاتحة: 2] ،

وقوله:

{إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ
وَاخْتِلافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ
وَالْفُلْكِ الَّتِي تَجْرِي فِي الْبَحْرِ بِمَا يَنْفَعُ النَّاسَ
وَمَا أَنْزَلَ اللَّهُ مِنَ السَّمَاءِ مِنْ مَاءٍ
فَأَحْيَا بِهِ الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا
وَبَثَّ فِيهَا مِنْ كُلِّ دَابَّةٍ

وَتَصْرِيفِ الرِّيَاحِ
وَالسَّحَابِ الْمُسَخَّرِ بَيْنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ
لَآياتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ
}

[البقرة: 164] ،

وقوله:

{ إِنَّمَا أَمْرُهُ إِذَا أَرَادَ شَيْئًا
أَنْ يَقُولَ لَهُ
كُنْ فَيَكُونُ
}

[يس: 82] ،

وقوله:

{ إِنَّ اللَّهَ هُوَ الرَّزَّاقُ
ذُو الْقُوَّةِ الْمَتِينُ
}

[الذاريات: 58] ،
وغير ذلك.

( 1064 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الاربعاء, 13/4/2016 الساعة 07:58 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبدالقادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء
http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````
الوقفة الخامسة:
دلالة الفطرة على توحيد الربوبية ( 1 )

هذا النوع من التوحيد جُبلت عليه فِطر العقلاء؛
فالله عز وجل فطر خلقه على
الإقرار بربوبيته،
وأنه الخالق الرازق، المحيي المميت، إلخ.

وقد حكى الله عز وجل عن المشركين
أنهم يقرون بهذا النوع من التوحيد،

فقال:
{وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ مَنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ
وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ
لَيَقُولُنَّ اللَّهُ فَأَنَّى يُؤْفَكُونَ}

[العنكبوت: 61] ،

{وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ مَنْ خَلَقَهُمْ
لَيَقُولُنَّ اللَّهُ فَأَنَّى يُؤْفَكُونَ}

[الزخرف: 87] ,

{وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ مَنْ نَزَّلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً
فَأَحْيَا بِهِ الْأَرْضَ مِنْ بَعْدِ مَوْتِهَا
لَيَقُولُنَّ اللَّهُ قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ
بَلْ أَكْثَرُهُمْ لا يَعْقِلُونَ}

[العنكبوت: 63]

فهم ينسبون لله سبحانه:
الخلق، والإحياء، والإماتة،
وتدبير الأمر؛ من رزق، وإنزال مطر،
وغير ذلك.

`````````````````````
1 - تقدم الحديث عن الفطرة في ص49-51 من هذا الكتاب.

( 1065 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الاربعاء, 13/4/2016 الساعة 09:55 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبدالقادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء

http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

الوقفة السادسة:
موقف المشركين من توحيد الربوبية

ذكرنا في الوقفة السابقة
أن المشركين كانوا يقرون بتوحيد الربوبية،
ومع ذلك حكم عليهم الله سبحانه وتعالى بالكفر،
ودمغهم بالشرك؛

فقال:
{وَمَا يُؤْمِنُ أَكْثَرُهُمْ بِاللَّهِ
إِلَّا وَهُمْ مُشْرِكُون}

[يوسف: 106] .

والملاحظ أن الله عز وجل
نسب إليهم في هذه الآية إيمانا،
مع حكمه عليهم بالشرك،

وهذا الإيمان الذي أثبته لهم،
قولهم:
إن الله خلقنا، ويرزقنا، ويميتنا،
فهذا إيمانهم،

مع إشراكهم في عبادتهم غيره ( 1 ).


`````````````````````
1 - انظر: الدين الخالص لصديق حسن خان 1/ 209.
وتوحيد الربوبية لمحمد بن إبراهيم الحمد ص12.

( 1066 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الخميس, 14/4/2016 الساعة 05:49 صباحا
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبدالقادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء
http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

وهذا التوحيد كما أقر به المشركون
الذين بعث فيهم رسول الله صلى الله عليه وسلم،
كذلك أقرت به سائر الأمم،
إما ظاهرا وباطنا، أو باطنا فقط.

وفرعون الذين أنكره ظاهرا،
أقر به باطنا كما حكى الله عنه وعن قومه:
{ وَجَحَدُوا بِهَا
وَاسْتَيْقَنَتْهَا أَنْفُسُهُم }
[النمل: من الآية 14]( 1 ).

`````````````````````
1 -انظر: شرح العقيدة الطحاوية لابن أبي العز الحنفي 1/ 25-27.
وتوحيد الربوبية للحمد ص14-15.

( 1067 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الخميس, 14/4/2016 الساعة 12:09 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبدالقادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء
http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

الوقفة السابعة:
هل يكفي توحيد الربوبية وحده ؟
وهل يُدخل صاحبه في الإسلام ؟
لا يكفي توحيد الربوبية وحده،
ولا يُدخل صاحبه في الإسلام،
ولذلك قاتل رسول الله
-صلى الله عليه وسلم-
من أقرَّ به،
وصرف العبادة لغير الله.

( 1068 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الخميس, 14/4/2016 الساعة 04:42 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبدالقادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء
http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

المبحث الثاني:
توحيد الأسماء والصفات

توحيد الأسماء والصفات أحد أنواع التوحيد الثلاثة،
ويمكن الحديث عنه بإيجاز في الوقفتين التاليتين:

الوقفة الأولى:
تعريف توحيد الأسماء والصفات

يُعرَّف هذا النوع من أنواع التوحيد بأنه:
إفراد الله سبحانه وتعالى
بما سمى به نفسه،
ووصف به نفسه؛ في كتابه،
أو على لسان رسوله صلى الله عليه وسلم،
نفيا وإثباتا؛

فيثبت له ما أثبته لنفسه،
وينفي عنه ما نفاه عن نفسه؛
من غير تحريف ولا تعطيل،
ومن غير تكييف ولا تمثيل ( 1 ).

``````````````````
1 - انظر: مجموع فتاوى شيخ الإسلام ابن تيمية 3/ 3.
والرسالة التدمرية له ص7.
ولوامع النوار البهية للسفاريني 1/ 129.
والمجموع الثمين من فتاوى فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين / 12.
والأسئلة والأجوبة في العقيدة للشيخ صالح الأطرم ص22.

( 1069 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الخميس, 14/4/2016 الساعة 06:27 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء

http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````


الوقفة الثانية:

في ذكر بعض أصول أهل السنة والجماعة
في توحيد الأسماء والصفات

هذا النوع من أنواع التوحيد
ينبني عند أهل السنة والجماعة
( 1 ) على أصول، منها:

1- تنزيه الله عز وجل
عن مشابهة صفات الحوادث
؛
فالله عز وجل ليس كمثله شيء بوجه من الوجوه؛
لا في ذاته،
ولا في صفاته،
ولا في أفعاله
( 2 )؛

كما أخبر سبحانه وتعالى عن نفسه بقوله:
{ لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ
وَهُوَ السَّمِيــعُ الْبَصِير
}

[الشورى: من الآية11] .


``````````````````
1 - انظر: منهاج السنة النبوية لابن تيمية 2/ 110.
وأضواء البيان للشنقيطي 2/ 312، 3/ 411.
وآداب البحث والمناظرة له 2/ 127-128.

2 - انظر: درء تعارض العقل والنقل لابن تيمية 1/ 117.
والرسالة المدنية له ص31.

( 1070 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الخميس, 14/4/2016 الساعة 06:37 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء
http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````
2- الإيمان بجميع ما وصف الله به نفسه،
أو وصفه رسوله صلى الله عليه وسلم
حقيقة لا مجازا،
على الوجه اللائق
بكماله وجلاله ،

فكما لا يجوز تمثيل صفاته عز وجل بصفات خلقه،
كذلك لا يجوز نفي الصفات التي وصف بها نفسه.

والملاحظ على الآية المذكورة آنفا
أنها ذات شقين؛

أحدهما: {لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ}
ردٌّ على أهل التشبيه والتمثيل،

والآخر: {وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِير}
ردٌّ على أهل النفي والتعطيل.

( 1071 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الخميس, 14/4/2016 الساعة 10:33 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء
http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

3- قطع الطمع
عن إدراك كيفية صفاته عز وجل؛

إذ العباد لا يعلمون كيفية ما أخبر الله به عن نفسه؛
لأن عقولهم لا تطيق " كنه معرفته عز وجل ،
ولا تقدر ألسنتهم على بلوغ صفته" ( 1 ).


````````````````````
1- مجموع فتاوى شيخ الإسلام ابن تيمية 12/ 575.

( 1072 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الخميس, 14/4/2016 الساعة 11:17 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء

http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````


المبحث الثالث:
توحيد الألوهية
تمهيد:

توحيد الربوبية وتوحيد الأسماء والصفات من جنس واحد؛
فهما نوعان مفهومهما اعتقادي
-ليس عمليا كتوحيد الألوهية-

ولذلك أطلق بعض أهل العلم عليهما اسما وحدا، هو:
توحيد المعرفة والإثبات،
أو التوحيد العلمي الخبري؛

لأن المطلوب من المؤمن تجاههما:
معرفة، وإثبات؛
معرفة أفعال الله، وأسمائه، وصفاته،
وإثباتها له عز وجل.

أما توحيد الإلهية،
أو العبادة:
فهو توحيد عملي؛
فيه أمر بفعل يصرف لواحد؛
وهو الله سبحانه وتعالى،
أو نهي عن فعل يترك لأجل واحد،
هو الله عز وجل؛
فهو توحيد في الطلب والقصد،
أو توحيد إرادي طلبي،
فيه دعوة إلى عبادة الله وحده،
وخلع ما يُعبد من دونه ( 1 )
.



````````````````````
1- انظر شرح العقيدة الطحاوية لابن أبي العز الحنفي ص42-43.

( 1073 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الجمعة, 15/4/2016 الساعة 12:40 صباحا
‏من عرف ربه ثم أعرض عنه

 ‏ ‏"ترحلت أفراحه وسروره مدبرة، 

 وأقبلت آلامه وأحزانه وحسراته مقبلة.. ‏

‏فهو قبرٌ يمشي على وجه الأرض!"

 ‏ ‏طريق الهجرتين180 

 نقله فضيلة الشيخ محمد صالح المنجد 
جزاه الله تعالى خير الجزاء

( 1074 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الجمعة, 15/4/2016 الساعة 07:45 صباحا
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء
http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

والكلام عن هذا النوع من أنواع التوحيد يطول؛
إذ المعركة بين الرسل عليهم الصلاة والسلام
وبين أقوامهم،
كانت من أجل هذا التوحيد.

وسأكتفي هاهنا بذكر مقدما تعريفية بهذا التوحيد،
وأترك التفصيل للفصل اللاحق.

وهذا الكلام الموجز في هذا المبحث،
يستلزم الوقفات التالية:

الوقفة الأولى:
في تعريف كلمة "إله" لغة

يقال في اللغة: أله إلاهة وألوهة وألوهية:
أي عبد عبادة.

وتوحيد الألوهية:
أي توحيد العبادة،

والإله بمعنى مألوه؛ أي معبود.
وألهه: اتخذه إلها؛ أي معبودا.

وكل ما اتخذ معبودا،
فهو إله عند متخذه ( 1 ).


````````````````````
1- انظر: الصحاح للجوهري 6/ 2223.
والقاموس المحيط للفيروز آبادي ص1603.
والمعجم الوسيط لجماعة من المؤلفين ص25.

( 1075 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الجمعة, 15/4/2016 الساعة 01:39 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء
http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

الوقفة الثانية:
تعريف توحيد الألوهية

عرف العلماء توحيد "الألوهية"
بأنه "إفراد الله تعالى
بجميع أنواع العبادة الظاهرة والباطنة،
قولا وعملا،
ونفي العبادة عن كل ما سوى الله تعالى
كائنا من كان" ( 1 ).


````````````````````
1- أعلام السنة المنشورة للشيخ حافظ الحكمي ص51.
وانظر المجموع الثمين للشيخ ابن عثيمين / 11.

( 1076 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الجمعة, 15/4/2016 الساعة 02:02 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء

http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````


الوقفة الثالثة:
منزلة توحيد الألوهية بين أنواع التوحيد

هذا التوحيد هو أول دعوة الرسل
( 1 )
عليهم الصلاة والسلام؛

فمن أجله أرسلت الرسل؛

كما قال تعالى:

{ وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَسُولًا
أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ
وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ }

[النحل: من الآية 36] .



````````````````````
1- انظر: مدارج السالكين لابن القيم 3/ 443.
وشرح العقيدة الطحاوية لابن أبي العز 1/ 21.

( 1077 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الجمعة, 15/4/2016 الساعة 03:43 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء

http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````


وبهذا التوحيد أنزل الله الكتب ( 1 )؛

كما قال تعالى:

{وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ
إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ

أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُونِ}

[الأنبياء: 25] .


````````````````````
1- انظر مجموع فتاوى شيخ الإسلام ابن تيمية 1/ 145.

( 1078 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الجمعة, 15/4/2016 الساعة 07:41 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء
http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

وهذا التوحيد هو الفارق
بين الموحدين والمشركين،

وعليه يقع الثواب أو العقاب في الدارين،

يقول شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله:

"فالتوحيد ضد الشرك،
فإذا قام العبد بالتوحيد الذي هو حق الله،
فعبده لا يشرك به شيئا،
كان موحدا" ( 1 ).


````````````````````
1- مجموع فتاوى شيخ الإسلام ابن تيمية 1/ 52-53.

( 1079 )    الكاتب : أبو فراس السليماني
  بتاريخ : الجمعة, 15/4/2016 الساعة 10:50 مساء
المفيد في مُهمات التوحيد
للشيخ أ.د. عبد القادر صُوفي
جزاه الله تعالى خير الجزاء
http://youtu.be/xB7NMem57Oc
http://shamela.ws/index.php/author/1987
``````````````````````````````````````````````

وهذا التوحيد هو الذي أُمر رسول الله
صلى الله عليه وسلم
أن يقاتل الكفار عليه ( 1 ) ؛

يقول صلى الله عليه وسلم:

"أمرت أن أقاتل الناس
حتى يشهدوا
أن لا إله إلا الله،
ويؤمنوا بي
وبما جئت به.
فإذا فعلوا ذلك
عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحقها
وحسابهم على الله" ( 2 ).

و"لا إله إلا الله"
هو معنى توحيد الألوهية، كما سيأتي.


````````````````````
1- انظر المجموع الثمين من فتاوى فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين 2/ 11-12.

2- صحيح مسلم، كتاب الإيمان،
باب الأمر بقتال الناس حتى يقولوا لا إله إلا الله محمد رسول الله.

 
   
 


مواضيع مشابهه :

الرسائل أو المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في الشبكة الإسلامية العربية الحرة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للشبكة الإسلامية العربية الحرة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط

تفعيل العضوية البحث عن الموقع اتصل بنا
جميع الحقوق محفوظة للشبكة الاسلامية العربية الحرة