انت غير مسجل لدينا حاليا للاشتراك اضغط هنا ! اسم المستخدم :

كلمة المرور :

إذا دنت ساعة الصفر وأنتهى الأجل عند الإنسان تنكشف الحقائق والمفاجئات العظيمة
الموضوع حاصل على تقييم : 0 نجوم طباعة ارسل لصديق
إذا دنت ساعة الصفر وأنتهى الأجل عند الإنسان تنكشف الحقائق والمفاجئات العظيمة  
بتاريخ : السبت, 12/8/2017 الساعة 10:43 مساء
عبد الرحمن النافع
عضو
الدولة : السعودية
المشاركات : 391


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله لا يبقى غيره ولا ينقطع خيره باق وغيره لا يدوم
وصلى الله وسلم على الهادي البشير السراج المنير 
خير من صلى وصام ونصح الأنام
القائل كما في صحيح البخاري يهرم ابن آدم ويشب معه أثنان
حب الدنيا وطول الأمل
ويقول ابن عمر رضي الله عنها
أخذ النبي صلى الله عليه وسلم بمنكبي وقال كن في الدنيا 
كأنك غريب أو عابر سبيل
وخذ من صحتك لمرضك ومن حياتك لموتك

وقال الحسن البصري رحمه الله
يا ابن آدم إنما أنت أياماً معدودة كلما ذهب يومك ذهب بعضك وأنت لا تدري

-----
يا ابن آدم العمر ينطوي والأجل يقترب

----- 

أيها الأحباب والأصدقاء --  لا بد أن يأتي فيها يوماً

يشهد ضعفنا ويشهد مصرعنا ويشهد تغرغر الروح فينا رحيلنا ويشهد بكاء الأقارب علينا

ويشهد رحيلنا من هذه الدنيا الفانية وهذه الدنيا الزائلة

يا إخواني يا أحبابي تذكروا بعض الأموات الذين ماتوا وخرجوا من هذه الدنيا

 منهم الآباء والأمهات والأخوان والأخوات والأقارب والأصدقاء والزملاء والجيران

الذين كانوا معنا وكانوا يتوقعون مثلما كنا نتوقع وكانوا يحسبون مثلما كنا نحن نحسب

كانوا يتوقعون أنهم سيعيشون السنين الطويلة وأنهم سيعمرون القصور الجميلة وبناء المستقبل

ولكنهم تفاجئوا بالموت -- أسكتهم فما نطقوا وأرداهم ولا تكلموا 

والله لقد وسّدوا التراب وفارقوا الأحباب وابتعدوا عن الأصحاب 

فهم في الحفر المظلمة  -- كأنهم ما ضحكوا مع من ضحك  ولا أكلوا مع من أكل 

أختلف على وجوههم الدود وضاقت عليهم ظلمات اللحود وفارقوا كل مطلوب ومرغوب

وأنت غداً  أو  بعده في جوارهم وحيداً فريداً بين المقابر خاوياً

يجب علينا أن نعد العدة بالعمل الأعمال الصالحة التي يحبها الله سبحانه

يا أخواني ترى العبرة بمن غيرنا والعبرة بالخواتيم

إذا أردت أن تعرف نفسك هل أنت من أهل الجنة أو من أهل النار

راجع نفسك وأعمالك اليومية هل أنت من أهل الطاعة أو من أهل المعصية

هل هي أعمال صالحة ترضي بها الله سبحانه وتعالى

  أم هي أعمال سيئة تغضب الله سبحانه وتعالى

كل نفس بما كسبت رهينه   -- الله سبحانه ما يظلم أحداً  --  الجزاء من جنس العمل

أنت أعلم بنفسك ما هي أعمالك -- هل هي أعمال صالحة. أم أعمال سيئة

فمن يعمل مثقال ذرةٍ خيراً يره  -  ومن يعمل مثقال ذرة شر يره

وأن الله ليس بظلام للعبيد  --  ولكن الناس أنفسهم يظلمون 

بسم الله الرحمن الرحيم

والعصر إن الإنسان لفي خسر

إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر

------- 

أسأل الله سبحانه أن يوفق الجميع بما يحبه الله ويرضاه من الأقوال والأفعال

ويجمعنا بكم في جنات النعيم يا رب العالمين  اللهم آمين

وصلى الله وسلم على نبينا محمد

أخوكم عبد الرحمن نافع العبد العزيز

وشكرا لكم 







تقييم الموضوع




الرسائل أو المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في الشبكة الإسلامية العربية الحرة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للشبكة الإسلامية العربية الحرة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط

تفعيل العضوية البحث عن الموقع اتصل بنا
جميع الحقوق محفوظة للشبكة الاسلامية العربية الحرة