انت غير مسجل لدينا حاليا للاشتراك اضغط هنا ! اسم المستخدم :

كلمة المرور :

الاسم : مواطن سعودي .. الوظيفة : معارض قطري !!
الموضوع حاصل على تقييم : 0 نجوم طباعة ارسل لصديق
الاسم : مواطن سعودي .. الوظيفة : معارض قطري !!  
بتاريخ : الخميس, 12/10/2017 الساعة 01:40 مساء
البحَّار
عضو
الدولة : السعودية
المشاركات : 2775

في عهد الرئيس الأمريكي رونالد ريغان انتشرت نكتة سياسية حكاها هو بنفسه للجمهور .. 

تقول النكتة :

 ... ((( تقابل مواطن أمريكي ومواطن سوفييتي ....

فقال المواطن الأمريكي أنا عندي في بلدي حرية !

أستطيع أن أذهب إلى ساحة البيت الأبيض وأقول بأعلى صوت :

إن سياسة رونالد ريغان لا تعجبني !

فهل تستطيع أيها السوفييتي أن تفعل في بلدك نفس الشيء ؟؟!!

فقال السوفييتي : نعم بكل تأكيد !!

أستطيع أن أذهب إلى ساحة الكرملين وأقول بأعلى صوت :

إن سياسة "رونالد ريغان" لا تعجبني !! ....)))

ليست الحرية هي ما يهمني هنا , فقطر ليس فيها حرية ولا ديمقراطية !!

لكن مع هذا .. فالكلام ينطبق على السعوديين والإماراتيين الذين تحولوا إلى "معارضة قطرية" في التويتر وحتى في هذا المنتدى !! 

أعضاء جمعية "المعارضين القطريين" تركوا كل البلاوي الحاصلة في بلادهم من بطالة وتغريب وضرائب ومليارات ذاهبة للخارج ...

ولم يعد يهمهم إلا تصيد كلمة في برنامج قطري أو خبر مفبرك أو ترديد أحلام العصافير عن تدهور الأوضاع في الداخل القطري ..!

وكأن الواحد منهم يتقمص دور سعد الفقيه أو مجتهد أو جماعة فتح الله كولن فرع قطر !!

أما بلده فلم يتوقف الأمر عند عدم انتقاده لما يراه من كوارث لا يمكن مداراتها أو صمته عن الدعوة لتصحيح الأوضاع ....

بل تحول إلى مطبل ومادح لهذه الكوارث وكأنه يمكنه أن يحلب النور لنا من الليالي الحالكة وأن يوجز لنا أصوات الشعب بقرقعات التنكة !!

ختاما كلمة لكل "معارض قطري"! في هذا المنتدى : إذا أردت أن تقول كلمة حق فالأقربون أولى بالمعروف !!

 
أريدُ الصمتَ كي أحيَا

ولكنَّ الذي ألقاهُ يُنطقني !



تقييم الموضوع

( 1 )    الكاتب : الشبيبي
  بتاريخ : الخميس, 12/10/2017 الساعة 03:02 مساء
المشاركة الاصلية كتبت بواسطة : البحَّار
في عهد الرئيس الأمريكي رونالد ريغان انتشرت نكتة سياسية حكاها هو بنفسه للجمهور .. تقول النكتة : ... ((( تقابل مواطن أمريكي ومواطن سوفييتي ....فقال المواطن الأمريكي أنا عندي في بلدي حرية !أستطيع أن أذهب إلى ساحة البيت الأبيض وأقول بأعلى صوت :إن سياسة رونالد ريغان لا تعجبني !فهل تستطيع أيها السوفييتي أن تفعل في بلدك نفس الشيء ؟؟!!فقال السوفييتي : نعم بكل تأكيد !!أستطيع أن أذهب إلى ساحة الكرملين وأقول بأعلى صوت :إن سياسة "رونالد ريغان" لا تعجبني !! ....)))ليست الحرية هي ما يهمني هنا , فقطر ليس فيها حرية ولا ديمقراطية !!لكن مع هذا .. فالكلام ينطبق على السعوديين والإماراتيين الذين تحولوا إلى "معارضة قطرية" في التويتر وحتى في هذا المنتدى !! أعضاء جمعية "المعارضين القطريين" تركوا كل البلاوي الحاصلة في بلادهم من بطالة وتغريب وضرائب ومليارات ذاهبة للخارج ...ولم يعد يهمهم إلا تصيد كلمة في برنامج قطري أو خبر مفبرك أو ترديد أحلام العصافير عن تدهور الأوضاع في الداخل القطري ..!وكأن الواحد منهم يتقمص دور سعد الفقيه أو مجتهد أو جماعة فتح الله كولن فرع قطر !!أما بلده فلم يتوقف الأمر عند عدم انتقاده لما يراه من كوارث لا يمكن مداراتها أو صمته عن الدعوة لتصحيح الأوضاع ....بل تحول إلى مطبل ومادح لهذه الكوارث وكأنه يمكنه أن يحلب النور لنا من الليالي الحالكة وأن يوجز لنا أصوات الشعب بقرقعات التنكة !!ختاما كلمة لكل "معارض قطري"! في هذا المنتدى : إذا أردت أن تقول كلمة حق فالأقربون أولى بالمعروف !!

رفعت الأقلام وجفت الصحف

( 2 )    الكاتب : البحَّار
  بتاريخ : السبت, 21/10/2017 الساعة 02:13 صباحا

حياك الله أخي الشبيبي

 
أريدُ الصمتَ كي أحيَا

ولكنَّ الذي ألقاهُ يُنطقني !


( 3 )    الكاتب : بن زحيف
  بتاريخ : السبت, 21/10/2017 الساعة 05:44 صباحا
المشاركة الاصلية كتبت بواسطة : البحَّار[/w: نعم بكل تأكيد !!أستطيع أن أذهب إلى ساحة الكرملين وأقول بأعلى صوت :إن سياسة "رونالد ريغان" لا تعجبني !! ....))) !!


فى الحقيقه ان السوفيتى كذب كذبه والامريكى صدقها بسذاجه
الحقيقه ان السوفيتى لا يستطيع ان يذهب الى ساحة الكرملين ويقول ان سياسة ريغان لا تعجبنى
السوفيتى لا يتصرف من تلقاء نفسه وانما ينتظر الاوامر من الدوله
ان ارادت له الكلام تكلم وان ارادت له الصمت صمت








الرسائل أو المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في الشبكة الإسلامية العربية الحرة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للشبكة الإسلامية العربية الحرة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط

تفعيل العضوية البحث عن الموقع اتصل بنا
جميع الحقوق محفوظة للشبكة الاسلامية العربية الحرة